متلازمة المبيض متعدد الكيسات PCOS – حالة نسائية شائعة جدًا

متلازمة المبيض متعدد الكيسات Polycystic Ovary Syndrome أو PCOS اختصارًا هي حالة شائعة جدًا تؤثر على عمل المبيضين لدى النساء، وأبرز ما يميز هذه المتلازمة هو عدم انتظام الدورة الشهرية، زيادة مستويات الهرمون الذكري في جسم المرأة وما يترتب عليه من مشكلات مزعجة ومحرجة، وتكيس المبايض.

قد تحدث الإصابة بمتلازمة المبيض متعدد الكيسات في أي وقت بعد البلوغ لكن غالبًا ما يتم التشخيص في العشرينات أو الثلاثينات أثناء محاولات المرأة في الحمل، تعتبر الإصابة بالمتلازمة أحد أكثر أسباب العقم شيوعًا كما أنّها تزيد من خطر حدوث مضاعفات عديدة كالسكري وأمراض القلب وغيرها، وبالنسبة للعلاج فيعتمد بشكل أساسي على رغبة المرأة في الحمل أم لا.

وما بين الأسباب والعوامل المساهمة في حدوث المتلازمة والنصائح الوقائية والخيارات العلاجية الموجودة والإجابات عن أهم الأسئلة الشائعة نبدأ مقالتنا آملين أن تجدنَ أجوبة لكل ما ترِدن معرفته.

ما هي متلازمة المبيض متعدد الكيسات PCOS؟

المبيضان الطبيعيان هما عضوان تناسليان ينتجان هرمونات (الإستروجين والبروجسترون) تنظّم الدورة الشهرية والإباضة (الإباضة هي عندما ينتج المبيض بويضة ناضجة إما تُخَصَّب ويحدث حمل أو تُطلَق إلى خارج الجسم عبر الدورة الشهرية) بالإضافة إلى كميات قليلة من الهرمونات الذكرية (الأندروجينات Androgens).

في متلازمة المبيض متعدد الكيسات لا ينتج المبيضان كمّيات كافية من الهرمونات اللازمة للإباضة، مما يؤدي إلى خلل في الإباضة والدورة الشهرية، وبسبب عدم حدوث إباضة تتشكّل في المبيض تكيسات تصنّع المزيد من الأندروجينات مما يؤدي إلى تفاقم الحالة.

ولكن يجب التنويه إلى أن بعض النساء المصابات بالمتلازمة ليس لديهن تكيسات في المبيض، وبعض النساء غير المصابات بالمتلازمة لديهن كيسات في المبيض لأسباب أخرى غير PCOS.

تكيس المبايض
التكيسات المتشكّلة على المبيض والتي تصف اسم الحالة

ما مدى انتشار الإصابة بِ  PCOS حول العالم؟

متلازمة المبيض متعدد الكيسات شائعة جدًا حول العالم، وتقدّر نسبة الإصابة بها حوالي 15% من النساء في سن الإنجاب، ورغم ذلك 70% من النساء المُصابات بالمتلازمة غير مشخّصات وأكثر من نصف النساء لا تظهر عليهن أيّة أعراض مما يجعل معرفة النسبة الحقيقية لانتشارها أمر معقّد للغاية.

ما هي أسباب الإصابة بمتلازمة المبيض متعدد الكيسات PCOS؟

إن السبب الدقيق المسؤول عن حدوث الإصابة غير معروف، ولكن وُجد أن العوامل التالية لها ارتباط وثيق بتكيس المبايض:

ارتفاع مستويات الهرمونات الذكرية (الأندروجينات)

إن الهرمونات الذكرية مثل التستوستيرون والأندروستينديون تؤدي إلى خلل في إفراز الهرمونات من المبيضين وتمنع الإباضة، مما يسبب عدم انتظام الدورة الشهرية، بالتالي تتشكّل تكيسات مملوءة بالسوائل على المبايض. 

مقاومة الأنسولين Insulin Resistance

70% من النساء المصابات بتكيس المبايض لديهن مقاومة للأنسولين، والأنسولين هو هرمون يفرزه البنكرياس حتى يستطيع الجسم استخدام السكر (الغلوكوز) من الطعام للحصول على الطاقة، وفي حالة مقاومة الأنسولين لا يستطيع الجسم الاستفادة من الأنسولين فترتفع نسبة الغلوكوز في الدم ويواصل البنكرياس عملية إنتاج المزيد منه للتعويض، ولكن هذه الزيادة في الأنسولين تؤدي إلى تحفيز المبايض على إنتاج المزيد من الأندروجينات.

السمنة Obesity

السمنة هي سبب رئيسي للإصابة بمقاومة الأنسولين، وبالتالي الإصابة بمتلازمة المبيض متعدد الكيسات، كما أن السمنة تزيد من فرص الإصابة بالالتهاب الذي يؤدي إلى زيادة مستويات الأندروجين.

العوامل الجينية 

تمّ ربط الإصابة بمتلازمة تكيس المبايض بالجينات، حيث لوحظ أنها تسري في العائلات، وأن خطر الإصابة يزداد في حال كانت الأم أو الأخت مصابة بالمتلازمة.

الالتهابات المزمنة

لُوحظ أن الالتهابات المزمنة منخفضة الدرجة تؤدي إلى زيادة مستويات الهرمونات الذكرية (الأندروجينات) في الجسم.

ما هي أعراض الإصابة بمتلازمة المبيض متعدد الكيسات PCOS؟

غالبًا ما تظهر أعراض متلازمة تكيس المبايض في أواخر سن المراهقة وأوائل العشرينات، وقد تكون شدة الأعراض خفيفة فلا تلاحظ المرأة إصابتها حتّى، وقد لا تظهر أي أعراض وتشخّص الإصابة حينها أثناء محاولات الحمل أو عند السمنة وزيادة الوزن دون سبب.

ويمكن أن تشمل الأعراض كل مما يلي:

  • عدم انتظام الدورة الشهرية

تعاني النساء المصابات من مشاكل في الدورة الشهرية من عدم انتظام مواعيد الدورة (غالبًا ما تتأخر الدورة الشهرية وتحدث أقل من 8 مرات في السنة لدى المصابة) أو حتى انقطاع تام في الدورة الشهرية، وقد تعاني بعضهن من غزارة الطمث (أي نزيف غزير خلال الدورة الشهرية) ويعود ذلك لانقطاع حدوث الدورة لمدّة زمنية معيّنة ثم حدوثها. 

  • نمو كثيف وغير طبيعي للشعر

الشعرانية هي أحد الأعراض المزعجة التي تواجهها حوالي 70% من النساء المصابات بالمتلازمة، حيث تُحدِث زيادةً في نمو شعر الوجه والجسم (من ذراعين وبطن وصدر).

  • حب الشباب Acne

تسبب الإصابة بالمتلازمة حبّ الشباب خاصةً في الوجه وعلى الظهر والصدر، وذلك لأن الهرمونات الذكرية تجعل الجلد دهنيًا أكثر من المُعتاد، ويستمر حب الشباب بعد سن المراهقة ويكون علاجه صعبًا للغاية.

  • السمنة

تعاني حوالي 40% إلى 80% من المصابات بالمتلازمة من السمنة وزيادة الوزن، وخاصةً في منطقة البطن، ومع زيادة الوزن تصبح جميع أعراض الإصابة أكثر شدّةً لذا يعدّ تخفيف الوزن غايةً في الأهمية بالنسبة لهن.

  • الشواك الأسود Acanthosis Nigricans 

يتمثّل الشواك الأسود بظهور بقع داكنة على الجلد خاصةً في ثنايا العنق والإبطين والفخذين وتحت الثديين.

الشواك الأسود والذي يتمثل هنا باسوداد الجلد وظهور بقع داكنة تحت الإبط
  • ظهور الزوائد الجلدية Skin Tags

تظهر لدى المصابات زوائد جلدية غالبًا في منطقة الإبطين أو على الرقبة.

  • الصلع الذكوري وتساقط الشعر

يصبح الشعر رقيقًا وضعيفًا ويبدأ بالتساقط مؤديًا إلى الصلع.

  • العقم

للأسف متلازمة المبيض المتعدد الكيسات هي أحد أكثر الأسباب شيوعًا للعقم لدى النساء، ويعود هذا لتثبيط الإباضة التي تُحدِثه، وبالتالي تعاني العديد من النساء المصابات من فشل محاولات الحمل.

  • الصداع

تصاب العديد من النساء بالصداع بسبب خلل الهرمونات الحاصل.

مضاعفات وعواقب الإصابة بمتلازمة المبيض متعدد الكيسات

إنّ النساء المصابات بتكيس المبايض أكثر عرضةً للإصابة بكل مما يلي:

  • السكري من النمط 2.
  • أمراض القلب والأوعية الدموية.
  • السمنة وزيادة الوزن.
  • متلازمة الأيض، وتتمثّل أعراض المتلازمة بما يلي؛ ارتفاع ضغط الدم، ارتفاع نسبة سكر الدم، ارتفاع مستويات الكوليسترول الضار والشحوم الثلاثية في الدم.
  • سرطان بطانة الرحم، عند حدوث الدورة الشهرية تسقط بطانة الرحم للخارج، أما عند تثبيط الإباضة وعدم حدوث الدورة الشهرية ستبقى بطانة الرحم وستزداد سماكتها مع الوقت مما يؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بالسرطان.
  • الاكتئاب والقلق، تعدّ التغيّرات الهرمونية والأعراض الناتجة عن زيادة مستويات الأندروجينات (هرمونات الذكورة) من نمو الأشعار وحب الشباب سببًا أساسيًا في حدوث حالة من الاكتئاب والقلق وقلة الثقة بالذات لدى المصابات.
  • انقطاع التنفس أثناء النوم (انقطاع النفس النومي)، يزداد خطر الإصابة بانقطاع التنفس أثناء النوم لدى النساء البدينات والمُصابات بالمتلازمة من 5 إلى 10 مرات مقارنةً بالنساء غير المصابات بتكيس المبايض.
  • السكتة الدماغية.
  • الإجهاض والولادة المبكرة.
  • التهاب الكبد الدهني غير الكحولي.

كيف يتم تشخيص الإصابة بالمبيض متعدد الكيسات PCOS؟

لتشخيص إصابة المرأة بمتلازمة تكيس المبايض يبدأ الطبيب بالسؤال عن التاريخ الطبي والعائلي والأعراض الموجودة، يجري فحصًا جسديًا بما فيه فحص الحوض، وقد يجري عددًا من الاختبارات التشخيصية الأخرى، وفي النهاية تشخّص المرأة على أنها مُصابة في حال كان لديها عرضين من الثلاثة أعراض التالية; مستويات أندروجين عالية وما يترتب عليها من آثار، عدم انتظام الدورة الشهرية، ووجود تكيسات على المبايض، تشمل أهم الاختبارات كل ما يلي:

  • الإيكو (الموجات فوق الصوتية)

يستخدم هذا الاختبار لفحص المبيضين ومعرفة ما إذا كان هناك تكيسات عليهما أم لا، كما يمكن من خلاله فحص بطانة الرحم وسماكتها.

  • تحاليل الدم

تُجرى تحاليل الدم للكشف عن مستويات الأندروجين في الدم، كما يمكن القيام بها لقياس نسبة سكر الدم (غلوكوز الدم) والأنسولين، الكوليسترول والدهون الثلاثية.

وفي حال تم تأكيد التشخيص يوصي الطبيب بإجراء المزيد من الاختبارات للكشف عن وجود مضاعفات مثل فحص انقطاع التنفس أثناء النوم، وفحص ضغط الدم وغيرهم.

ما هو علاج المبيض متعدد الكيسات PCOS؟

يعتمد علاج متلازمة تكيس المبايض على عدد من العوامل مثل عمر المرأة المصابة وشدة الأعراض لديها وصحّتها العامة، بالإضافة إلى رغبتها في الحمل الآن أو قريبًا، يحدد الطبيب العلاج المناسب لكل حالة، وتتضمن الخيارات العلاجية كل ما يلي:

منشطات الإباضة

تساعد منشطات الإباضة المبيضين على إطلاق البويضات بشكل طبيعي، تُوصف في حال كانت المرأة راغبة في الحمل، ولكن استخدامها ينطوي على بعض المخاطر مثل الولادة المتعددة (توأمان أو أكثر) أو فرط تنبيه المبيض (إطلاقه لكمية كبيرة من الهرمونات).

تضم أشهر الأدوية المنشطة للإباضة الكلوميفين والليتروزول اللذان يؤخذان عبر الفم، وموجهات الغدد التناسلية (الغونادوتروبينات) Gonadotropins التي تؤخذ عبر الحقن.

وسائل منع الحمل الهرمونية

تشمل وسائل منع الحمل الهرمونية كلًا من حبوب منع الحمل الفموية وحُقَن منع الحمل واللصقات والحلقة المهبلية واللولب (IUD)، حيث تستخدم لتنظيم الدورة الشهرية وتوصف في حال كانت المرأة غير راغبة في الحمل.

تساعد حبوب منع الحمل على التحكّم في الدورة الشهرية، وتسهم في خفض الأندروجينات وما تسببه من أعراض مثل حب الشباب والشعرانية.

الميتفورمين Metformin

الميتفورمين هو دواء مضاد لارتفاع السكر في الدم، يُوصف لمعالجة حالة مقاومة الأنسولين الموجودة في متلازمة تكيس المبايض حيث إنه يساعد الجسم على معالجة الأنسولين والاستفادة منه، ومع السيطرة على الأنسولين تتحسن الإباضة وتنتظم الدورة الشهرية.

كما وجدت الدراسات أنّ تناول الميتفورمين في حالة الإصابة بتكيس المبايض مع اتباع نظام غذائي وممارسة الرياضة أسهم في تحسين نزول الوزن وتخفيض نسبة سكر الدم وتنظيم الدورة الشهرية بشكلٍ كبير مقارنةً بعدم تناوله.

تغييرات في نظام الحياة

إن اتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة والأنشطة البدنية أمور غاية في الأهمية بالنسبة لحالة تكيس المبايض، ويعد تخفيف الوزن أمرًا لا بد منه فحتى فقدان 5% من الوزن بإمكانه تحسين حالة الإصابة، كما يسهم فقدان الوزن في تبديد الأعراض، زيادة فعالية الأدوية الموصوفة، علاج العقم، خفض مستويات الأنسولين والأندروجينات (الهرمونات الذكرية)، والوقاية من مضاعفات المبيض متعدد الكيسات مثل مرض السكري وأمراض القلب والأوعية الدموية!

لذا يجب اتباع نظام غذائي خاص منخفض الكربوهيدرات لأن الأطعمة عالية الكربوهيدرات تؤدي إلى ارتفاع مستويات الأنسولين في الدم، بالتالي يجب اعتماد الفواكه والخضراوات والحبوب الكاملة مصدرًا للحصول على الكربوهيدرات.

كما يجب على المصابات زيادة نشاطهن البدني وممارستهن للرياضات لمعالجة مقاومة الأنسولين وتخفيف الوزن وما يترتب عليه من أمراض مثل السكري وغيره. 

الجراحة

يمكن أن يساعد إجراء جراحي يدعى بتثقيب المبيض بالمنظار LOD على استعادة وتنشيط الإباضة من خلال إتلاف وإزالة الأنسجة المفرزة للأندروجينات في مبيضين المصابة، ونادرًا ما يُطبّق هذا الحل.

فيديو توضيحي لآلية تثقيب المبيض بالمنظار LOD

مضادات الأندروجين

تسهم الأدوية المضادة للأندروحين وأهمها السبيرونولاكتون في منع تأثير الأندروجينات على الجلد، مما يساعد في السيطرة على حب الشباب ونمو الشعر الزائد، ولكنّه لا يُعطى للمرأة الحامل لما يسببه من تشوهات خلقية للجنين.

الإخصاب في المختبر IVF

الإخصاب في المختبر (الإخصاب الاصطناعي) هو تقنية يتم فيها تلقيح البويضة بالحيوانات المنوية خارج الجسم، ومن ثم تُعاد إلى رحم المرأة بعد التخصيب، وتشكّل هذه التنقية حلًا ممتازًا في حالة فشل الأدوية في علاج حالة تكيس المبايض والعقم الذي تسببه لدى المرأة.

فيديو توضيحي لتقنية الإخصاب في المختبر IVF

أسئلة هامة شائعة جدًا حول تكيس المبايض

ما تأثير تكيس المبايض على الخصوبة والحمل وهل يمكنني الإنجاب إذا كنت مصابة؟

إن حوالي 70 إلى 80% من النساء المصابات بمتلازمة المبيض متعدد الكيسات يعانين من مشاكل في الخصوبة، وحتى عند حدوث الحمل تزداد فرص الإصابة لديهن بمضاعفات الحمل مثل ارتفاع ضغط الدم وسكري الحمل والولادة المبكّرة مقارنةً بالنساء غير المصابات.

رغم ذلك نعم يمكن للمرأة بتكيس المبايض الحمل والإنجاب، لذا تحدّثي مع الطبيب لتحديد خطة علاجية مناسبة لكِ ولزيادة فرص حدوث حمل صحي لديكِ.

هل يمكن الشفاء بشكل نهائي من المبيض متعدد الكيسات؟

لا، الشفاء بشكل نهائي هو أمر غير ممكن، ولكن يوجد خيارات علاجية واسعة لإدارة الأعراض ومنع المضاعفات، وقد تتغير شدة الإصابة بمرور الوقت لتصبح خفيفة جدًا وغير ملحوظة، ولكن كما أسلفنا لا علاج نهائي شافي للحالة.

هل من الممكن أن أكون مصابة بالمبيض متعدد الكيسات PCOS وليس لدي أي أعراض؟

نعم! قد تكونين مصابة بتكيس المبايض دون وجود أي أعراض، في الواقع أكثر من نصف النساء المصابات لا تظهر عليهن أي أعراض أو من الممكن أن تظهر الأعراض لكن بشكلٍ خفيف غير ملحوظ، بالتالي لا يدركن إصابتهن إلا عند فشل محاولات الحمل لديهن أو عند زيادة الوزن غير المبررة (أي دون سبب معروف).

هل يمكن منع حدوث الإصابة بتكيس المبايض؟

لا، لا توجد طريقة مثبتة للوقاية من حدوث متلازمة المبيض متعدد الكيسات، ولكن يمكن اتخاذ بعض الخطوات كالحفاظ على وزن صحي وممارسة الرياضة لتخفيف وتجنب آثار وأعراض المتلازمة.

هل تستمر الإصابة بالمبيض متعدد الكيسات حتى بعد سن اليأس؟

إنّ التغيرات الهرمونية الحاصلة خلال فترة انقطاع الطمث (سن اليأس) غالبًا ما تبدد وتحل أعراض المتلازمة، ولكن لا مانع من استشارة الطبيب بشأن أي شيء يزعجك أو يؤثر على نوعية حياتك مهما كان عمرك.

متى أزور الطبيب؟

راجعي الطبيب في حال حدوث أي مما يلي:

  • عدم انتظام وتأخّر الدورة الشهرية، أو إذا فاتتك الدورة الشهرية رغم عدم حدوث حمل.
  • فشل محاولات الحمل لديكِ منذ عام.
  • ملاحظة أعراض زيادة هرمون الأندروجين مثل نمو شعر جديد وزائد على وجهك وجسمك، الصلع الذكوري، وحب الشباب.
  • زيادة الوزن دون وجود أسباب معروفة.

نصيحتنا لكِ كمصابة بمتلازمة المبيض متعدد الكيسات

اعلمي أن متلازمة تكيس المبايض منتشرة بشكل كبير فأنتِ لستِ وحدك تعانين من الأعراض، سارعي في طلب المساعدة من الطبيب المختص لحلّ مشكلات الدورة الشهرية والحمل لديكِ، مارسي الرياضة واعتني بغذائك لحل مشكلة زيادة الوزن، أما إذا كنتِ تواجهين مشكلة فقدان الثقة بالنفس بسبب الأعراض الشكلية فيمكنكِ اللجوء إلى العلاجات التجميلية، مثلًا لعلاج مشكلة الشعرانية من الممكن إزالة الشعر بالليزر أو استخدام كريمات خاصة تبطئ من نمو الشعر، ولعلاج حب الشباب يمكن استشارة طبيب جلدية لاختيار ما يناسبك من الجل والكريمات الموضعية أو الأدوية.

المصادر

د. رزان عرب حمو
د. رزان عرب حمو

طالبة طب بشري ومسعفة حاصلة على شهادتين بالإسعافات. مترجمة متقنة للغة الإنجليزية شاركت ضمن عدّة أحداث مثل Hult Prize Damascus University وTEDx AlAmal Street. أهم أهدافي هي نقل الثقافة الطبية الصحيحة والمعلومات بأسهل وأبسط الطرق لمختلف الأشخاص.

المقالات: 35

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

10 + 1 =