بدلات الأسنان وأهم 6 نصائح يجب عليك اتباعها

تعتبر بدلات الأسنان من الخيارات الشائعة التي تقوم باستبدال الأسنان في الفكين العلوي أو السفلي أو كليهما، حيث تعوض الأسنان والنسج لاستعادة الناحية الوظيفية والجمالية للفم.

ما هي بدلات الأسنان؟

هي عبارة عن أجهزة سنية تستخدم للتعويض عن الأسنان المفقودة بالإضافة للنسج المحيطة بها، وتقسم إلى نوعين رئيسيين:

البدلات الكاملة 

ويتم استخدامها عندما يشمل الفقد جميع الأسنان، وتقسم إلى: 

البدلات الكاملة التقليدية 

تستخدم للتعويض عن كامل أسنان الفك العلوي أو السفلي، بالإضافة للنسج المحيطة، حيث يتم صناعتها في المختبر السني ويتم وضعها في الفم بعد قلع الأسنان وبداية شفاء النسج اللثوية، أي بعد 8 إلى 12 أسبوعًا من عملية قلع الأسنان.

البدلات الكاملة المباشرة

تستخدم أيضًا للتعويض عن كامل أسنان الفك العلوي أو السفلي، بالإضافة للنسج المحيطة، وعلى عكس البدلات التقليدية، يمكن وضعها في الفم بعد قلع الأسنان مباشرةً أثناء فترة الشفاء، ولكن ومع مرور الوقت يتقلص حجم العظم واللثة المغطية له خصوصًا أثناء فترة الشفاء، مما يؤدي إلى حدوث حركة في البدلة نتيجة تغيّر الأبعاد، في هذه الحالة قد تحتاج البدلة إلى بعض التعديلات لتصبح ملائمة، ومن الجدير بالذكر أن البدلة المباشرة تعتبر حلًا مؤقتًا لحين صناعة البدلة الكاملة. 

البدلات الجزئية

ويتم استخدامها عند وجود سن واحد أو أكثر في الفك العلوي أو السفلي، وتتكون من أسنان صناعية ملتصقة بقاعدة لها نفس لون اللثة، في معظم هذه الأحيان تكون هذه القاعدة متصلة بهيكل معدني يقوم بتثبيت البدلة داخل الفم.

ما هي بدائل بدلات الأسنان؟

يمكن استخدام الزرعات السنية، بالإضافة للتعويضات الثابتة (تيجان وجسور) كبدائل عن لبدلات الأسنان، حيث تؤمن الزرعات السنية ثباتًا وراحةً أكبر مقارنةً بالبدلات، ولكنها أكثر كلفةً.

كيف يتم صناعة بدلات الأسنان؟

تحتاج بدلات الأسنان إلى شهرين ليتم صناعتها، بالإضافة لعدة جلسات ويختلف ذلك باختلاف نوع بدلة الأسنان المراد صنعها، ويتم ذلك من قبل طبيب الأسنان المختص في التعويض عن الأسنان حسب المراحل الأساسية التالية:

يقوم الطبيب بأخذ عدة طبعات لكلا الفكين، بالإضافة لأخذ العلاقة بينهما.

يقوم الطبيب بعدها بصب الطبعات لتشكيل أمثلة مطابقة للفكين بنفس الحجم والشكل، ثم يقوم بصناعة القاعدة الإكريلية ووضع طبقة من الشمع فوقها ويتم تجربتها في فم المريض عدة مرات للتأكد من ثباتها.

بعد ذلك يقوم الطبيب باختيار لون الأسنان والتأكد من الشكل النهائي لبدلة الأسنان.

وأخيرًا يرسل الأمثلة إلى المختبر السني ليتم صناعة البدلة النهائية. 

ما هي المواد المستخدمة في صناعة بدلات الأسنان؟

المعدن 

يستخدم معدن الكوبالت كروم في صناعة القالب المعدني للبدلات.

النايلون 

يستخدم في صناعة البدلات المرنة.

الإكريل

وتعتبر من أكثر المواد الشائعة في صناعة البدلات.

ما هو الإحساس المرافق لارتداء بدلات الأسنان؟

تكون البدلات السنية في بداية الأمر حرة وفضفاضة لعدة أسابيع، ولكن سرعان ما تختفي هذه المشكلة عندما تعتاد العضلات واللسان على إبقائها في مكانها، كما وقد يزداد التدفق اللعابي في بادئ الأمر ولكن سرعان ما تختفي هذه المشكلة عندما يتأقلم الفم على البدلة الجديدة، يعتبر من غير الشائع ظهور قرحات بعد ارتداء البدلة، في حال حدوث ذلك يجب مراجعة الطبيب فورًا.

هل تؤثر بدلات الأسنان على المظهر؟

يتم صناعة بدلة الأسنان لتكون مشابهة للأسنان الطبيعية، حيث تقوم بتحسين ابتسامة المريض وملء الفراغات الوجهية الناتجة عن فقد الأسنان.

هل يعتبر الأكل على بدلات الأسنان صعبًا؟

يعتبر تناول الطعام عند مرضى البدلات غير مريحًا في بادئ الأمر، ولكن قد تختفي هذه المشكلة مع التدريب المستمر، حيث يعتاد المريض عليها مع مرور الوقت. 

في بادئ الأمر يجب على المريض تناول الأطعمة الطرية وتقطيعها إلى أجزاء صغيرة ومضغها ببطء في كلا الطرفين من الفم، ومع مرور الوقت يستطيع المريض العودة إلى نظامه الغذائي كما كان في السابق.

يجب على المريض عدم تناول الأطعمة الساخنة والقاسية، كما ويجب عليه تجنب الأطعمة اللزجة والقابلة للالتصاق بشدة مثل اللبان.   

هل تؤثر بدلات الأسنان على الكلام والنطق؟

قد يجد المريض صعوبة بنطق بعض الأحرف، في هذه الحالة يجب على المريض أن يتدرب على نطق الكلمات التي يواجه صعوبة بنطقها، حيث يصبح الأمر سهلًا مع مرور الوقت، كما ويجب مراجعة الطبيب في حال استمرار مشاكل النطق لفترة طويلة من الزمن. 

ينصح بالعض والبلع في حال تحرك البدلة أثناء السعال، الضحك أو الابتسامة لإعادة تثبيتها.

هل يجب ارتداء البدلة كامل اليوم؟

يجب على المريض في الأيام الأولى ارتداء البدلة السنية كامل اليوم وحتى أثناء النوم، تساعد هذه الطريقة في اكتشاف المناطق التي تسبب عدم راحة للمريض ليتم تعديلها فيما بعد، بعد القيام بتعديل هذه المناطق يجب على المريض إزالة البدلة أثناء النوم، لتأمين الراحة للنسج اللثوية بالإضافة لحدوث التنظيف الطبيعي من قبل اللسان واللعاب، ويتم إعادة ارتداء البدلة السنية في الصباح بعد القيام بتنظيفها جيدًا.

هل يجب استخدام المواد اللاصقة للبدلات؟

يمكن استخدام المواد اللاصقة للبدلات في الظروف التالية:

  • لإرضاء المريض، حيث تساهم المواد اللاصقة بتحسين الثبات، الاستقرار وقوة المضغ، بالإضافة للشعور بالراحة.
  • عند المرضى المصابون بجفاف الفم، حيث تؤدي هذه الظاهرة إلى ضعف في ثبات البدلة. 
  • لزيادة الثبات والراحة عند بعض المرضى، مثل المتحدثين والموسيقيين.

ماهي الحالات التي يُمنع استخدام المواد اللاصقة للبدلات فيها؟

يمنع استخدام المواد اللاصقة في الحالات التالية:

  • البدلات الفضفاضة وسيئة الصنع التي قد تسبب قرحات فموية وعدم راحة، ويجب مراجعة الطبيب في هذه الحالة.
  • البدلات القديمة، حيث تتقلص اللثة والعظم مع مرور الوقت، مما يؤدي لظهور بعض المشاكل في البدلة السنية، في هذه الحالة يجب مراجعة الطبيب، حيث يقوم بإجراء بعض التعديلات على البدلة أو صناعة بدلة جديدة.
  • عندما تكون العناية الفموية سيئة.

كيف يتم تطبيق المواد اللاصقة للبدلات؟

سنذكر هنا بعض النصائح المفيدة في تطبيق المواد اللاصقة:

  • يجب على المريض تطبيق كمية قليلة من المادة اللاصقة اللازمة لتأمين الثبات، حيث يقوم المريض بوضع ثلاثة نقط من المادة اللاصقة على الوجه الداخلي للبدلة السنية، وبأصبع مبلل يتم توزيع المادة اللاصقة على كامل سطح البدلة.
  • إعادة عملية التطبيق لتأمين التأثير المطلوب.
  • يجب تطبيق المادة اللاصقة بعد تنظيف البدلة السنية. 

ما هي أنواع المواد اللاصقة للبدلات؟

على شكل مسحوق

يتم تطبيق المسحوق على الوجه الداخلي للبدلة السنية ليشمل المنطقة المتوسطة ومنطقة السنخ العظمي مع ترك حواف البدلة بدون لاصق. 

على شكل بودرة

يتم تطبيق البودرة بسماكة موحدة على السطح الداخلي للبدلة السنية، كما ويفضل معظم المرضى هذه الطريقة لسهولة تنظيف بقايا المادة اللاصقة.

كيف يتم الحفاظ على البدلة السنية؟

يجب على المريض اتباع بعض الخطوات للحفاظ على البدلة السنية نذكر منها:

غسل البدلة السنية بعد تناول الطعام

لإزالة بقايا الطعام والجراثيم الناتجة عن تناول الطعام.

مسك البدلة السنية بحذر

للحفاظ على مكوناتها من التخرّب والكسر. 

تنظيف الفم بعد إزالة البدلة السنية

يتم ذلك باستخدام فرشاة الأسنان ذات الشعيرات الناعمة لتنظيف اللسان، باطن الخدين وقبة الحنك من بقايا المواد اللاصقة.

تنظيف البدلة مرتين يوميًا

ويتم ذلك باستخدام فرشاة الأسنان ذات الشعيرات الناعمة بالإضافة إلى مساحيق تنظيف معينة لإزالة بقايا الطعام، المواد اللاصقة بالإضافة إلى القلح السني.

نقع البدلة السنية أثناء الليل

تحتاج معظم البدلات السنية للرطوبة لتحافظ على شكلها، فيجب على المريض بوضع البدلة بوعاء يحوي على الماء أو بعض سوائل التنظيف الخاصة أثناء الليل.

مراجعة طبيب الأسنان بشكل دوري

يتم ذلك كل 6 أشهر لإجراء الفحوصات الدورية والتأكد من سلامة الجهاز وثباته.

المراجع:

د. عمر عرب حمو
د. عمر عرب حمو

طبيب أسنان ممارس للمهنة حاصل على إجازة في طب الأسنان، كاتب محتوى طبي وهدفي هو تبسيط المواضيع الطبية المعقدة ليتم فهمها من قبل الجميع.

المقالات: 35

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

9 − 9 =