أضرار شرب الماء بكثرة – أمور لم تكن تعرفها إطلاقًا!

يتكوّن جزءٌ كبيرٌ من الجسم من ذاك العنصر المهم “الماء”، فوجوده يعدّ أمرًا ضروريًا لوظيفة الخلية وحياتها.  

عند نقص كمّية الماء في الجسم، سوف ينبّهك جسمك بسبب حاجته للمزيد. 

أما شُرب الكثير من الماء، فيمكن أن يؤدّي إلى مشاكل وظروف قاتلة! فأضرار شرب الماء بكثرة كثيرةٌ وبعضها شديد الخطورة، مثل حالة فرط التميّه (التسمم بالماء) والتي إذا أصابت شتّى أرجاء الجسم؛ دمّرته!

إذا كنت لا تعرف كمية الماء التي يجب أن تشربها يوميًا، التزم بالنصيحة الشائعة المتمثلة في ثمانية أكواب يوميًا، واعرف تمامًا أنّ ما يزيد يؤذي جسدك كما يؤذيه نقصه.

ماذا يحدث عند شرب الماء بكثرة؟

الماء هو عنصرٌ حيويٌّ مهمّ ليعمل الجسم بشكل سليم، إذ يساعد في عددٍ كبير من العمليّات البيولوجية كالهضم والامتصاص وتوزيع الطعام والمغذّيات إلى جميع أنحاء الجسم.

كما يساعد الماء في الحفاظ على درجة حرارة الجسم الطبيعية، وحماية النخاع الشوكي، وحماية الأنسجة الحسّاسة، وتليين المفاصل، وإخراج الفضلات من خلال التبوّل، ويساعد في حركة الأمعاء، والتعرّق، وغيرها من الفوائد التي لا تعدّ ولا تُحصى.

ويعدّ الماء سلاحًا ذو حدّين، فكما نعلم أنّ شربه بالكميات المعتدلة التي يطلبها الجسم هو أمر مفروغٌ منه للحصول على فوائده بأكملها.

لكن ماذا عن شرب الماء بكثرة؟ قد تظنّ أن شربه بكثرة لا يؤثّر على صحتك، بل تعتقد أنه يفيدك! لكن المفاجأة هي أنّ شرب كميات كبيرة من الماء فوق قدرة الكلية على التخلّص من هذا الماء؛ يؤدي إلى حدوث حالة مرضيّة خطيرة جدًا، وهي فرط التميّه، وتعدّ هذه الحالة من أشدّ أضرار شرب الماء بكثرة.

فرط التميّه Overhydration

إن فرط التميّه هو حالة مرضية تحدث عند وجود الماء بإفراط في الجسم، تسمّى أيضًا “التسمم بالماء” وتحدث لعدّة أسباب مثل شرب كمّيات أكبر من الماء، أو عدم قدرة الجسم على التخلّص من الماء الموجود فيه (وهذا بدوره يؤدّي إلى خزن الماء أكثر فأكثر وبعدها يحصل فرط التميّه).

ما هي أضرار شرب الماء بكثرة؟

تتدرّج خطورة أضرار شرب الماء بكثرة؛ ففي البداية تكون تأثيرات ذلك على الجسم متوسطة، أما في حال عدم الانتباه للحالة ومتابعتها ومعالجتها؛ قد تصل للوفاة بحالة فرط التميّه! وسنذكر أهم الأضرار التي تحصل:

نقص صوديوم الدم 

الصوديوم هو ملح مهم، يساهم في إرسال الإشارات الخلوية وفي مختلف الوظائف الأخرى في الجسم، وتبلغ مستوياته الطبيعية بين 135-145 ملليمول/لتر.

نقص صوديوم الدم هو انخفاض في مستويات الصوديوم أقل من 135 ملليمول/لتر في مصل الدم، وتحدث هذه الحالة بسبب الارتفاع السريع في كمية الماء بالجسم.

لذلك، عندما تنخفض مستويات الصوديوم في الدم يبدأ المُصاب بالشعور بالغثيان أو الارتباك أو التعب أو الصداع، وفي الحالات الشديدة، قد يؤدي أيضًا إلى الوفاة.

يتسبب في تضخّم الخلايا

عندما ينخفض ​​مستوى الصوديوم في الجسم، يدخل الماء إلى الخلايا من خلال أغشيتها شبه المنفذة، مما يؤدي إلى تورّم الخلايا

ويسبب تورّم خلايا الجسم (بما في ذلك خلايا الدماغ) أضرارًا جسيمة لأنسجة العضلات والأعضاء والدماغ.

قد يسبب الإسهال

يمكن أن يؤدي الإفراط في الماء إلى الإسهال الشديد والتعرّق، ويحدث ذلك بسبب نقص صوديوم الدم أو انخفاض في أيونات البوتاسيوم.

يؤثّر على الدماغ

يمكن أن يؤدي نقص صوديوم الدم إلى توذّم وتضخّم في خلايا الدماغ، فكما ذكرنا يؤدي نقص مستويات الصوديوم إلى امتلاء الخلايا بالماء وتضخّمها، ونظرًا لأن الدماغ مُحاط بالجمجمة؛ فلا مجال تقريبًا لتضخم الخلايا، فيخلق ذلك ضغطًا على الدماغ، وهذا بدوره يؤدي إلى إعاقة في النطق والارتباك والتشويش، وعدم استقرار المشي والذُهان وحتى الموت.

تأثير سلبي على القلب

قد يؤدّي الإفراط في الماء إلى فشل القلب لدى الأشخاص الذين يخضعون لغسيل الكلى.

كما نعلم، يؤدي القلب الوظيفة الحيوية لضخّ الدم عبر الجسم كله، وعندما تشرب الكثير من الماء يزداد حجم الدم داخل جسمك، وتؤدي هذه الزيادة في حجم الدم إلى ضغطٍ على الأوعية الدموية والقلب.  

تأثير سلبي على الكلى

صحيح أن الجفاف المُفرط قد يسبب إصابةً حادّةً في الكلى، لكنّ تناول كميات كبيرة من الماء يؤثر سلبًا على الكليتين أيضًا، فيؤدي إلى الضغط عليهما وإجهادهما بشكل مستمر.

قد يسبب مشاكل في الكبد

هذه المشاكل لا تنتج فقط عن شرب كمّيات كبيرة من الماء، بل تحدث عند وجود الحديد في كميات الماء الكبيرة التي يقوم الإنسان باستهلاكها.  

مع العلم أنّ الحديد الزائد ليس ضارًا تمامًا، ولكن في حالات نادرة، قد يسبب مشاكل متعلّقة بالكبد.

المخاطر المُحتملَة للغيبوبة

كما ذكرنا، قد يؤدي فرط شرب الماء لحالةٍ من فرط التميّه (التسمم بالماء)، تؤثر هذه الحالة على الجسم بأشكال شتّى، فيمكن أن تسبب تلف الدماغ والأعضاء الحشوية وقد تمتدّ تأثيراتها لتُحدث غيبوبة، وفي بعض الحالات قد تصل للموت.

ما هي العلامات التي تدلّ على شرب الماء بكثرة؟

إذا كنت تشكّ أنك تشرب الكثير من الماء، فوق حاجة جسمك بكثير، فإليك بعض العلامات التي تدلّ على ذلك، والتي من المهم أخذها بعين الاعتبار لكي لا تصل إلى حالة فرط التميّه الخطيرة!

تغيّر لون البول

يعدّ تغيّر لون البول من أفضل الطرق لتحديد ما إذا كنت تتعرّض إلى أضرار شرب الماء بكثرة، لذلك عليك مراقبة لون البول الخاص بك.

عادةً ما يتراوح لون البول من الأصفر الباهت إلى لون الشاي، فإذا كان البول صافياً (مثل لون الليموناضة) فهذه علامة على أنك تشرب الكثير من الماء في فترة قصيرة.

إذا كنتَ تتناول دواءً يغيّر من لون البول فلا يمكنك اعتماد هذه الطريقة لمراقبة بولك، وذلك لأنّ لونه يتغيّر بسبب الدواء الذي تتناوله.

عدد مرات التبوّل

تعدّ عدد مرات التبوّل علامةٌ مهمة أخرى! فإذا كنت تدخل الحمّام أكثر من المعتاد، قد يكون ذلك نتيجة شربك الزائد للماء.

وسطيًّا​​، يجب أن تتبول من ست إلى ثماني مرات في اليوم، أما التبوّل بما يصل إلى 10 مرات يعدّ غير طبيعي.

لكن قد يكون دخول الحمام 10 مرات فأكثر أمرًا طبيعيًا لدى الأشخاص الذين يشربون الكافيين أو الكحول.

تغيّر في لون اليدين والقدمين والشفتين

عندما تشرب الماء بكميات أكبر بكثير من المُعتاد، ستلاحظ بعض التورّم أو تغيّر لون قدميك ويديك وشفتيك، فكما ذكرنا تتضخم الخلايا، وهذا بدوره يؤدّي لحدوث وذمات في الجلد أيضًا.

الشعور بضعف وتشنّج العضلات

عندما تنخفض مستويات الكهارل (الشوارد) بسبب شرب الكثير من الماء، يختلّ ​​توازن جسمك، حيث يمكن أن يؤدي انخفاض مستويات الكهارل في الجسم إلى تقلّصات وتشنجات عضلية، وهذه واحدة من أهم أضرار شرب الماء بكثرة.

التعب العام

أحد أضرار شرب الماء بكثرة هو إجهاد الكلى التي تعمل بجهد لإزالة كمية الماء الزائدة، فيؤدي هذا إلى تفاعل هرموني يجعلك تشعر بالتوتر والتعب.

إذا لم تتمكّن من النهوض من السرير بعد شرب الكثير من الماء، فذلك لأن كليتيك تعملان بشكل مُفرِط.

ما هي أعراض حالة فرط التميّه؟

بما أننا ذكرنا أن هناك علامات تراها على نفسك عند شُربك كميات كبيرة أكثر من المُعتاد من الماء، سنذكر لك أيضًا أعراض انتقال حالتك من “حالة إكثار ماء” إلى حالة “فرط تميّه يجب علاجها بسرعة”.

فإذا كنت تعاني من فرط تميّه، ستواجه غالبًا حالةً من نقص صوديوم الدم بسبب التسمم بالماء، ومن المحتمل أن تعاني مما يلي:

  • غثيان وإقياء.
  • صداع شديد بسبب الضغط على الدماغ.
  • تغيّرات في الحالة العقلية، مثل الارتباك أو التشويش.
  • النّعاس.
  • تشنّجات شديدة في العضلات.

في النهاية، يؤدّي تضخّم خلايا الدماغ إلى حدوث خلل في وظائف الجهاز العصبي المركزي، وفي حال عدم تلقّي العلاج المناسب، يمكن أن يعاني المريض من نوبات، ويدخل في غيبوبة، وقد يموت في نهاية المطاف.

إنّ حدوث الموت بسبب شرب الكثير من الماء وحصول حالة فرط تميّه أمر نادر الحدوث عند الأشخاص الأصحّاء، ولكن يمكن أن يحدث، خاصة عند الرياضيين.  

عادةً، يحدث تسمم المياه مترافقًا مع حالةٍ طبيةٍ أساسية تؤدّي إلى زيادة احتفاظ الكلى بالسوائل مما يسبب أذيّتها.

من هم المعرّضون لخطر فرط التميّه عند شرب كميات كبيرة من الماء؟

هناك مجموعة من الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بحالة فرط التميّه، وهم:

  • الرياضيّون (وخاصّة الذين يركضون ماراثونات طولها أكثر من 26.2 ميل).
  • راكبو الدراجات.
  • الجوّالون.
  • العسكريّون المشاركون في التدريبات.
  • لاعبو الركبي (كرة القدم الأمريكية).

وكما نلاحظ، جميعهم رياضيّون، وجميعهم يتأثرون بالتمرينات الرياضية فيطلبون المزيد من الماء، وخلال شربه قد يُخطئون الكمّية، فيصابون بفرط التميّه.

تزداد احتمالية حدوث هذه الحالة أيضًا لدى الأشخاص المصابين بأمراض الكلى أو الكبد، كما يمكن أن تؤثر أيضًا على الأشخاص الذين يعانون من قصور القلب.

كيف يتم تشخيص حالة فرط التميّه؟

بدايةً؛ سيسألك الطبيب عن تاريخك الطبّي لتحديد ما إذا كانت الأعراض لديك ناتجةً عن تسمم الماء أو نقص صوديوم الدم أو حالة أخرى.

بعدها، سيقوم الطبيب بإجراء فحصٍ جسدي، وقد يطلب إجراء اختبارات الدم والبول للتحقق من مستوى الصوديوم والعناصر الأخرى في جسمك.

قد يقوم الطبيب بمراقبتك لفترة من الوقت، لمعرفة كمية السوائل التي تتناولها مقابل الكمية التي تُطلقها في البول أو البراز، مع قياس وزنك لمراقبة التغييرات التي تُشير إلى فقدان السوائل بشكل غير كافٍ.

أما إذا كانت لديك أعراض سمِّية مائية أكثر وضوحًا، فقد يحددها الطبيب في وقت مبكّر ويبدأ العلاج.

كيف يمكن علاج حالة فرط التميّه؟

يعتمد الإجراء العلاجي على مدى شدّة الأعراض، ومن أهم ما يُمكن فعله:

  • شرب كمّية أقل من الماء أو التوقّف عن شرب الماء لعدة ساعات.
  • تناول بعض الأطعمة المالحة لتعويض الكهارل (الشوارد) المفقودة للمساعدة في الحفاظ على التوازن بين محتوى الكهارل في الجسم والماء.
  • تناول الأدوية أو المشروبات المدرّة للبول يساعد على زيادة إنتاج البول أيضًا.
  • معالجة الحالة الصحية التي تسببت في حدوث فرط التميّه.

كيف يمكنك وقاية نفسك من حالة فرط التميّه؟

فيما يلي بعض الطرق التي يمكنك من خلالها التوقف عن شرب الكثير من الماء ومنه وقاية نفسك من فرط التميّه:

  • إذا كنت تعاني من حالات طبية مثل مرض السكري أو مشاكل في الكلى، فتحدّث إلى طبيبك واسأله عن كمية المياه التي يجب أن تستهلكها يوميًا.
  • إذا كنت تمارس الرياضة بانتظام، يمكنك شرب 2-4 أكواب من الماء كلّ ساعة أثناء ممارسة الرياضة، وإذا كنت بحاجة إلى المزيد من الماء، فاشرب المشروبات الرياضية لأنها تحتوي على الكهارل التي تساعد في الحفاظ على توازن الأملاح في جسمك.
  • يجب على رياضيي التحمُّل قياس وزنهم قبل السباق وبعده، وذلك لتحديد كمية الماء التي فقدوها من الجسم، وذلك لتعويض المياه المفقودة دون التعرّض لخطر فرط التميّه.

ما هي كمية الماء التي يجب أن تشربها في اليوم الواحد؟

لا توجد إرشادات تمّ التحقق منها بشأن كمية المياه التي تحتاج إلى شربها يوميًا، حيث يعتمد مقدار ما يحتاجه جسمك على:

  • مستويات النشاط البدني.
  • المناخ.
  • وزن الجسم.
  • الجنس.

يجب أن تشرب النساء من سن 19 إلى 30 عامًا حوالي 2.7 لتر من الماء يوميًا، ويحتاج الرجال من نفس العمر إلى حوالي 3.7 لتر، وذلك لتجنّب أضرار شرب الماء بكثرة.

أمّا الاعتماد على مستويات العطش لديك لحساب كمية الماء التي يجب أن تشربها قد لا يكون مفيدًا للجميع، وخاصّة لدى الرياضيين وكبار السن والنساء الحوامل.

أسئلة شائعة حول أضرار شرب الماء بكثرة!

سنجيبكم على أكثر الأسئلة تراودًا إلى أذهانكم حول أضرار شرب الماء بكثرة:

هل شرب الماء بكثرة يساعد في إنقاص الوزن؟

يمكن أن يساعد شرب الماء في حرق السعرات الحرارية وتقليل الرغبة الشديدة في الجوع،  كما يمكن أن يؤدّي استبدال المشروبات السكرية بالماء إلى خفض تناول السعرات الحرارية والسكر، لكنّ كلّ ما سبق يتعلق فقط بشرب الماء بكميات طبيعية! أما شرب الماء بإفراط يؤثّر بشكل سلبي على الجسم ككل.

هل شرب الماء بكثرة يضرّ الكلى؟

بالطبع يضرّ الكلى! فهناك قدرةٌ محددة للكلية على ترشيح السوائل، وهي حوالي لتر من السوائل في كلّ ساعة، وعند شرب كميات كبيرة من الماء، يتمّ إجهاد الكلية والضغط عليها.

المراجع 

د. ماسه الفوال
د. ماسه الفوال

ماسه الفوال طالبة طب بشري في جامعة دمشق، أحب كتابة وصناعة المحتوى خصوصًا المتعلق بالأمراض النفسية والصحة النفسية والأمراض العصبية، أستطيع إضافة لمسة إبداعية لكل ما أراه.

المقالات: 39

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

18 + واحد =